محضر اجتماع البنك الفيدرالي الأمريكي: هل تنخفض أسعار الفائدة؟

محضر اجتماع البنك الفيدرالي الأمريكي: هل تنخفض أسعار الفائدة؟

تترقب الأسواق المالية بحذر اليوم الأربعاء 31 يوليو محضر اجتماع البنك الفيدرالي الأمريكي FOMC وما سيصدر عنه من قرارات وتصريحات هامة. أبرزها تحديد سعر الفائدة على الأموال الاتحادية ورؤية البنك الفيدرالي لتطورات السياسة النقدية.

يبدأ اجتماع البنك الفيدرالي الأمريكي FOMC  برئاسة "جيروم باويل" رئيس الفيدرالي الأمريكي عند الساعة 6 مساءا بتوقيت جرينيتش ويستمر حوالي نصف ساعة، يتم خلالها الإعلان عن سعر الفائدة والذي تشير بعض التوقعات إلى اعتزام الفيدرالي خفض معدل الفائدة من 2.50% إلى 2.25%.

يعقب الاجتماع مؤتمر صحفي مهم لأعضاء لجنة الفيدرالي الأمريكي FOMC برئاسة "جيروم باول" عند الساعة 6:30 بتوقيت جرينيتش، توضح خلالها اللجنة أسباب خفض أسعار الفائدة من عدمه، مع شرح لرؤية البنك الفيدرالي الأمريكي حول السياسات النقدية للبنك وتطورات الموقف الاقتصادي في البلاد.

نصائح وتوقعات هامة حول محضر اجتماع البنك الفيدرالي الأمريكي FOMC

  • إذا تم خفض أسعار الفائدة على الأموال الاتحادية إلى 2.25% سيكون له تأثير سلبي كبير على الدولار الأمريكي أمام سلة العملات الأخرى، في حين أنه قد يدفع الذهب والنفط إلى الصعود بشكل كبير وربما تسجيل قمم تاريخية جديدة على المدى المتوسط.
  • عدم رفع معدل الفائدة والإبقاء عليها كما هي عند مستوى 2.50% سيكون له تأثير إيجابي للدولار الأمريكي أمام سلة العملات الأخرى وسلبي بعض الشئ للذهب والنفط.
  • يفضل أخذ الحيطة والحذر اثناء التداول في فترة اجتماع الفيدرالي الأمريكي وعقب صدور معدل الفائدة وتصريحات أعضاء اللجنة في المؤتمر الصحفي الذي سيعقب الاجتماع مباشرة.
  • تقدر فترة التذبذب وعدم استقرار الأسواق خلال محضر الأجتماع وقرار الفائدة، بدءا من الساعة 6 مساءا وحتي الساعة 8 مساءا بتوقيت جرينيتش.

توفر اكسنس من أقل سبريد على رموز العملات والمعادن وأفضل وأسرع تنفيذ للصفقات في جميع أوقات التداول، تداول مع اكسنس وتمتع بأفضل مزايا التداول في سوق الفوركس.

تداول الدولار مقابل الذهب والفضة وأكثر من ٢٥ عملة مع اكسنس

ان تداول عقود الفروقات يشمل خطورة.


هذه مدونة رسمية تابعة لشركة Exness Limited التي تدير موقع Exness.com. هذا المنشور هو عبارة عن مادة تسويقية ولا يعتبر بمثابة نصيحة أو بحث استثماري. ويمثل مضمونه الآراء العامة لخبرائنا ولا يأخذ بعين الاعتبار الظروف الشخصية للقراء أو خبرتهم الاستثمارية أو وضعهم المالي الراهن. تُعد العقود على الفروقات منتجات مرفوعة مالياَ. التداول في العقود على الفروقات تحمل مستوي مخاطر كبير ولهذا قد لا تناسب جميع المستثمرين. ويمكن أن تزيد القيمة الاستثمارية وتنخفض وقد يخسر المستثمرون كل رأس مالهم المُستثمَر. ولا تتحمل الشركة تحت أي ظرف من الظروف أي مسؤولية تجاه أي شخص أو كيان نتيجة لأي خسارة أو ضرر كلي أو جزئي ينشأ، أو قد ينتج عن، أو يكون متعلقًا بأي تعاملات ذات صلة بالعقود على الفروقات.