أهم الأخبار في سوق الفوركس اليوم: بنك انجلترا يحدد سعر الفائدة وتقرير السياسة النقدية

أهم الأخبار في سوق الفوركس اليوم: بنك انجلترا يحدد سعر الفائدة وتقرير السياسة النقدية

في ظل اقتراب ساعة الصفر لخروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي والمتوقع حدوثه رسميا في 31 يناير 2020، يعلن بنك انجلترا اليوم الخميس 30 يناير 2020 عن سعر الفائدة الرسمي من خلال إجراء تصويت داخلي بين اعضاء لجنة السياسة النقدية للبنك، كما يصدر البنك تقريره المنتظر عن السياسة النقدية. تعد القرارات المنتظرة اليوم من بنك انجلترا وأبرزها الإعلان الرسمي عن سعر الفائدة من أهم وأبرز الأخبار الاقتصادية لهذا الأسبوع.

تقرير السياسة النقدية من بنك انجلترا

يعلن بنك انجلترا المركزي عن تقريره للسياسة النقدية عند الساعة 12:00 ظهرا بتوقيت جرينيتش. من المنتظر أن يتطرق التقرير وملخص التقرير حول السياسة النقدية للبنك وأهم التطورات بشأنها.

يأتي ذلك في ضوء اقتراب ساعة الصفر المحددة مسبقا حول الخروج الرسمي للمملكة المتحدة من الأتحاد الأوروبي يوم 31 يناير 2020، حيث من المرجح أن يتناول التقرير بعض التلميحات حول خروج بريطانيا من الأتحاد الأوروبي والتداعيات المتوقعة على السياسة النقدية وتأثيره المباشر على سياسات وخطط المركزي البريطاني. كما سيتطرق التقرير إلى معدلات التضخم الحالية وأبرز التوقعات المستقبلية بشأنها.

تحديد سعر الفائدة الرسمي بعد اجراء التصويت

في نفس الوقت عند الساعة 12:00 ظهرا بتوقيت جرينيتش، يتم اجراء التصويت الداخلي بين أعضاء البنك المركزي البريطاني على سعر الفائدة الرسمي ومن ثم إقراره رسميا. تشير غالبية التوقعات أن الاتجاه السائد لأعضاء المركزي البريطاني هو تثبيت سعر الفائدة الحالي عند مستوى 0.75% أو تخفيض الى 0.5%.

تداول الجنيه بسبريد من ٠.١ نقطة

ان تداول عقود الفروقات يشمل خطورة.

أهم الرموز المتوقع تأثرها بالأخبار اليوم

  • جميع رموز العملات المرتبطة بالجنيه الإسترليني مثل GBPUSD وGBPAUD وEURGBP وغيرها.
  • المعادن المرتبطة بالجنيه الإسترليني: XAUGBP وXAGGBP
  • مؤشر الأسهم البريطانية: UK100

معلومة إثرائية: ماذا تعرف عن بنك انجلترا وتاريخه؟

البنك المركزي البريطاني، أو بنك أنجلترا، ويعرف أيضا بأسم "سيدة شارع ثريدنيدل Threadneedle العجوزة". تأسس بنك إنجلترا عام 1694. مهمة البنك هي "تعزيز مصلحة شعب المملكة المتحدة من خلال الحفاظ على الاستقرار النقدي والمالي".

بنك إنجلترا هو المسؤول عن الحفاظ على اقتصاد المملكة المتحدة وجعله يسير على الطريق الصحيح. يدير البنك السياسة النقدية عن طريق تحريك معدل الفائدة المصرفية صعوداً وهبوطا، وفي بعض الظروف يقوم البنك أيضاً بتكملة ذلك بتدابير مثل التيسير الكمي وغيرها من أدوات السياسة النقدية.



هذه مدونة رسمية تابعة لشركة Nymstar Limited التي تدير موقع Exness.com. هذا المنشور هو عبارة عن مادة تسويقية ولا يعتبر بمثابة نصيحة أو بحث استثماري. ويمثل مضمونه الآراء العامة لخبرائنا ولا يأخذ بعين الاعتبار الظروف الشخصية للقراء أو خبرتهم الاستثمارية أو وضعهم المالي الراهن. تُعد العقود على الفروقات منتجات مرفوعة مالياَ. التداول في العقود على الفروقات تحمل مستوي مخاطر كبير ولهذا قد لا تناسب جميع المستثمرين. ويمكن أن تزيد القيمة الاستثمارية وتنخفض وقد يخسر المستثمرون كل رأس مالهم المُستثمَر. ولا تتحمل الشركة تحت أي ظرف من الظروف أي مسؤولية تجاه أي شخص أو كيان نتيجة لأي خسارة أو ضرر كلي أو جزئي ينشأ، أو قد ينتج عن، أو يكون متعلقًا بأي تعاملات ذات صلة بالعقود على الفروقات.