التحليل الفني للجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي GBPUSD

التحليل الفني للجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي GBPUSD
الرسم البياني على الإطار الزمني H4 للجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي GBPUSD يظهر بوضوح واحدة من أسوأ خسائر الجنيه الاسترليني منذ سنوات. خسر الجنيه الإسترليني أكثر من 4 سنت منذ مساء الخميس بتوقيت جرينيتش ليصل هذا الصباح إلى أدنى مستوى له منذ أكثر من عامين. المقاومة الواضحة على الإطار الزمني H4 تتمثل في المنطقة النفسية عند مستوى 1.26 أما الدعم الأدنى فهو أقل وضوحا ولكن مستوى 1.20 و1.21 كلاهما يعتبر من المستويات الفنية الهامة.

المؤشرات الفنية للجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي GBPUSD الإطار الزمني H4

تشير مؤشرات المتوسطات المتحركة في تركيبتها المعتادة إلى إشارة بيع قوية. السعر هو أقل بكثير من جميع من مستوى 20 (في مؤشر البولينجر باند)،  وكذلك مؤشرات المتوسطات المتحركة بإعداداتها 50، 100 و200. في المقابل، تقع هذه الخطوط كلها تحت بعضها البعض مع عدم وجود تفاعل كبير على مدى الأسابيع القليلة الماضية.

وقد اتسعت نطاقات مؤشر البولينجر باند (20، 0، 2) بشكل كبير هذا الأسبوع، مما يشير إلى ارتفاع مستوى التقلبات. حتى وقت كتابة هذا التقرير، لا يشير البولينجر باند إلى وجود ذروة في البيع لأن الشمعة الحالية تتداول ضمن نطاق الانحراف السفلي. مؤشر الاستوكاستك البطيء (15، 5، 5) هنا لا يظهر قراءة تشبع مبالغ فيه. على الرغم من أن كلا الخطين قد ارتفع قليلا من ما يقرب من مستوى الصفر أمس وهذا الصباح، فإنها لا تزال واضحة داخل المنطقة السفلى. أما مؤشر الماكد MACD في الوقت نفسه يبدو أنه يدعم استمرار التوجه الهابط إلى أسفل، يظهر ذلك مع الرسم البياني بعد أن امتد بشكل ملحوظ تحت خط الإشارة.

السلوك السعري والفيبوناتشي

يشير السلوك السعري للجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي GBPUSD على الإطار الزمني H4 إلى استمرار حركة الهبوط، ظهرت شموع الغربان الثلاثة السوداء بالأمس قبل أن يتحقق المزيد من الخسائر هذا الصباح. على الرغم من ظهور شمعة دوجي Doji مع ذيل طويل خلال الفترة السابقة، لا يوجد أي مؤشر حتى الآن على الإرتداد. من الممكن أن تنتهي الشمعة الحالية على نموذج نجمة الصباح Morning star pattern لكن مع ذلك، يجب أن يكون هناك تأكيد واضح ما يبدو غير ظاهر حتى الآن. ويظهر الهبوط هو الأكثر احتمالا.

تستند خطوط الفيبوناتشي هنا على أحدث حركة هبوطية منذ يوم الخميس الماضي، المنطقة الأكثر أهمية في المستقبل القريب هي على الأرجح مستوى 23.6% فيبوناتشي، لأن هذا يتزامن مع تباطؤ الزخم والمنطقة النفسية الهامة عند مستوى 1.22

نقاط بيانية أساسية

اجتماع بنك الاحتياطي الفيدرالي FOMC مساء غد بتوقيت جرينتش أمر بالغ الأهمية للكيبل بالإضافة إلى جميع رموز العملات الأخرى أمام الدولار الأمريكي، وخاصة اليورو الدولار EURUSD  والدولار ين USDJPY. ويبدو أن تخفيض معدل الفائدة على الأموال الاتحادية بنسبة 0.25 في المائة قد تم تسعيره بالكامل. ومن المرجح أن تؤدي احتمالات خفض الفائدة أو عدم خفضها إلى تغيير كامل على مستوى الرسوم البيانية بالنسبة لمعظم رموز العملات المرتبطة بالدولار الأمريكى. كما يتعين على المتداولين متابعة اجتماع لجنة السياسة النقدية ببنك انجلترا يوم الخميس . أخيراً وليس آخراً بالتأكيد، يوم الجمعة يجب متابعة خبر NFP الصادر من الولايات المتحدة.

ملخص التحليل الفني للجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي GBPUSD

بشكل عام، تشير المؤشرات الفنية على رمز العملة GBPUSD الإطار الزمني H4 إلى استمرار الحركة الهبوطية. ومن غير المرجح حدوث المزيد من الخسائر على النطاق الذي شوهد حتى الآن خلال هذا الأسبوع، ولكن إذا جاءت أخبار إيجابية بشكل غير متوقع من بنك الاحتياطي الفيدرالي يمكن أن تؤدي إلى بيع آخر جديد لرمز العملة GBPUSD. وبالمثل، ينبغي على المتداولين رصد مؤشرات التشبع في محاولة لتحديد الارتدادات من مناطق التشبعات البيعية.

ابدأ في شراء وبيع الكيبل مع سبريد يبدأ من 0.3 مع شركة اكسنس.

تداول بفروق أسعار تنافسية

ان تداول عقود الفروقات يشمل خطورة.


هذه مدونة رسمية تابعة لشركة Exness Limited التي تدير موقع Exness.com. هذا المنشور هو عبارة عن مادة تسويقية ولا يعتبر بمثابة نصيحة أو بحث استثماري. ويمثل مضمونه الآراء العامة لخبرائنا ولا يأخذ بعين الاعتبار الظروف الشخصية للقراء أو خبرتهم الاستثمارية أو وضعهم المالي الراهن. تُعد العقود على الفروقات منتجات مرفوعة مالياَ. التداول في العقود على الفروقات تحمل مستوي مخاطر كبير ولهذا قد لا تناسب جميع المستثمرين. ويمكن أن تزيد القيمة الاستثمارية وتنخفض وقد يخسر المستثمرون كل رأس مالهم المُستثمَر. ولا تتحمل الشركة تحت أي ظرف من الظروف أي مسؤولية تجاه أي شخص أو كيان نتيجة لأي خسارة أو ضرر كلي أو جزئي ينشأ، أو قد ينتج عن، أو يكون متعلقًا بأي تعاملات ذات صلة بالعقود على الفروقات.